الأمهات الصارمات يربّين أولادًا ناجحين!
  • Al-Maqala

الأمهات الصارمات يربّين أولادًا ناجحين!


كلّ ما يريده الآباء والأمهات هو أن يروا أولادهم يكبرون ليصبحوا أشخاصًا ناجحين وبارزين في المجتمع. والأمر الذي يؤدي الدور الأكبر في ذلك هو تربية الأطفال لينموا ويصبحوا مراهقين وبعدها راشدين.

ومع غياب أيّ قواعد معيّنة لتربية أطفال يصبحون ناجحين في المستقبل، تشير أبحاث علم النفس إلى بعض عوامل التربية الصحيحة التي تعطي الأهل الدور الأساس.


ويشير كتاب "How to Raise an Adult" (أي كيف نربي شخصًا راشدًا) إلى أنّه إن لم يقم الأولاد بغسل الأطباق، وترتيب غرفهم و سريرهم، فذلك يعني أنّ أحدٌ يقوم بذلك عوضًا عنهم. ولكن عبر إجبار الأولاد على القيام بواجباتهم المنزلية على غرار تنظيف غرفتهم وترتيبها، والمساعدة في تحضير مائدة الطعام وتنظيفها، نعطيهم حسًّا بالمسؤولية ونشعرهم بأنهم جزء لا يتجزأ من العائلة والمجتمع.


كما خلصت دراسة أجريت في جامعة أسيكس في إنكلترا إلى أنّ الأمهات الصارمات يربّين أطفالاً ناجحين، وإلى أنّه للأشخاص الراشدين الناجحين أمهات متطلبات للغاية.


ومن الطبيعي أنّ نرى أنّ معظم الأطفال يعتبرون أهلهم الصارمين أعداءً لهم، بخاصة في عمر المراهقة. ولكن إن تحمّل الأطفال هذا السلوك، فسيشكرون أمهاتهم وآبائهم في المستقبل على ذلك، وعلى الأرحج أنهم سيتّبعون الطريقة نفسها مع أولادهم.

جميع الحقوق محفوظة - © al-Maqala 2023

  • b-facebook
  • Twitter Round
  • Instagram Black Round
  • LinkedIn - Black Circle