10 عبارات يجب تفادي قولها لأطفالكم...
  • Al-Maqala

10 عبارات يجب تفادي قولها لأطفالكم...

قد تسبّب بعض العبارات اليومية التي تقولونها لأطفالكم الضرر على شخصيتهم ونموهم أكثر مما كنتم تتوقعونه، وحتى وإن بدت مناسبة لكم في اللحظة ذاتها. ومن بين بعض هذه العبارات:



1. "عمل رائع!"

أظهرت الأبحاث أنّ قول عبارات مثل "أحسنت" أو "عمل رائع" في كل مرة يتقن فيها طفلكم أمرًا معينًا تجعله يعتمد على قولكم لهذه العبارة بدلاً من دافعه الشخصي. استخدموا عبارات الثناء فقط في الوقت الذي تشعرون أنّهم يستاهلونها وكونوا دقيقين قدر المستطاع عندما تعطونهم إطراءً معينًا.

2. "التدرّب المستمرّ يقود إلى الكمال"

لا شكّ في أنّ التدرّب يحسّن مهارات طفلكم، إلّا أنّ ذلك يمكن أن يسبّب لهم القلق والتوتر للفوز أو التفوق، وبذلك ينمو طفلكم على فكرة أنّه إذا ارتكب أي خطأ، فذلك يعني أنّه لم يتدرّب بما فيه الكفاية. وهذا ما يجعلهم ينمون الشعور بالذنب، لذا من المهمّ تشجيع الأطفال على العمل والسعي من أجل التحسّن والافتخار بالتقدّم الذي يحقّقونه.


3. "أنت بخير"

عندما يقع طفلكم ويصاب بجرح معيّن، من الطبيعي أن تطمأنوه على الفور بأنّه لم يصب بأذى كبير. إلّا أنّ القول إنّه بخير يُشعره بسوء أكبر، إذ إنّ مجرّد انفجاره بالبكاء يعني أنّه ليس على ما يرام. لذا، عليكم أن تساعدوه على فهم مشاعره والتعامل معها من خلال معانقته مثلاً والقول: "كانت هذه الوقعة مخيفة!" ومن ثمّ اعرضوا عليه ضمادة أو حتّى قبلة مواساة!


4. "هيّا، أسرع!"

من الممكن أن يصرّ طفلكم في بعض الأحيان على ربط شريط حذائه أو ارتداء ملابسه بمفرده، وقد يميل الأهل في هذه الحالة إلى حثّ أطفالهم على الإسراع لكي لا يتأخروا عن المدرسة مثلاً، ولكنّ ذلك لا يسبّب سوى في وضع ضغط إضافي على الطفل وجعله يشعر بالتوتر. من الممكن إذًا في هذه الحالة استعمال عبارات أخرى مثل "لنسرع"، أو "لماذا لا نتسابق لنرى من يمكنه ارتداء سرواله بشكل أسرع؟".


5. "إنّي أتّبع حمية غذائية"

إذا كنتم تنتبهون لوزنكم، فاحتفظوا بهذا الأمر لأنفسكم، واحرصوا على عدم جعل أطفالكم ينتبهون إلى أنّكم تقيسون وزنكم كل يوم، فذلك يدفعهم إلى تكوين صورة خاطئة وغير صحية عن أجسامهم. من المهمّ أن تستخدموا عبارات مثل: "إنّي أتناول طعامًا صحيًّا"، أو "الطقس جميل، سأخرج للتنزّه".


6. "لا يمكننا تحمّل تكاليف ذلك"

من السهل جدًّا اللجوء إلى هذه الحجة عندما يطالبكم طفلكم بشراء أحدث لعبة له. إلّا أنّ هذه الحجة خطيرة لأنّها تجعل أطفالكم يعتقدون بأنّكم لا تسيطرون على كيفية إدارة أموالكم وهذا ما يشعرهم بالقلق. حاولوا إذًا أن تجيبوا بعبارات مثل "لن نشتري هذه اللعبة الآن لأنّنا نحاول أن نوفّر الأموال من أجل شراء أغراض أكثر أهمية".


7. لا تتحدّث إلى الغرباء!

من الصعب جدًّا على الأطفال أن يستوعبوا هذا الموضوع، لأنّه حتّى ولو كان الشخص غريبًا، لن يثير ارتياب الطفل إذا كان لطيفًا معه. لذلك يجب تحضير الأطفال نفسيًّا وتوعيتهم من خلال طرح سيناريوهات مثل: "ماذا تفعل إذا عرض عليك رجل غريب الحلوى ونزهة في السيارة؟". يمكنكم في هذه الحالة أن تعلّموا طفلكم كيفية التصرّف والإجابة، بالإضافة إلى جعله يشعرون بالاطمئنان بأنّكم ستساندونه دائمًا في حال قام أحدهم بأذيته أو تخويفه، وبأنه عليه إطلاعكم بذلك على الفور.


8. "انتبه!"

استخدام هذه العبارة فيما يلعب طفلكم على أرجوحة في الملعب قد يجعله أكثر عرضة للوقوع لأنّ هذه الكلمات تشتّت انتباهه وتجعله يفقد التركيز. لذا، ما عليكم فعله في هذه الحالة، هو الاقتراب منه إذا شعرتم أنّه سيقع من دون أن تجعلونه يشعر بأنه سيحصل أي مكروه.


9. "لا يمكنك تناول الحلوى قبل إنهاء وجبة العشاء"

من شأن هذه العبارة التهديدية أن تزيد من القيمة التي يضعها الطفل للحلوى وتقلّل من استمتاعه بالوجبة نفسها، وهو عكس ما تريدونه. لذا، كلّ ما عليكم فعله هو القول: "ننتهي من تناول وجبة الطعام أولاً ومن ثمّ نتناول الحلوى."


10. "دعني أساعدك"

عندما يواجه طفلكم بعض الصعوبة في حلّ الأحجية أو في بناء برج، من البديهي أن تعرضوا عليه المساعدة، ولكنّ هذا الأمر غير صحي أبدًا، لأنّ ذلك يُزعزع استقلالية طفلكم لأنه سيلجأ دائمًا إلى الآخرين للحصول على إجابات. فبدلاً من ذلك، حاولوا استخدام عبارات مثل: "هل تعتقد أنّه يجب وضع القطعة الصغيرة أو الكبيرة في الأسفل؟ لماذا تعتقد ذلك؟ لنحاول معًا."

جميع الحقوق محفوظة - © al-Maqala 2023

  • b-facebook
  • Twitter Round
  • Instagram Black Round
  • LinkedIn - Black Circle